منتدى فراشات الخيال
§¤~¤§------------------§¤~¤§
أهلا و سهلا بك زائرتنا الكريمة .. ...
يشرفنا التكرم بالتسجيل في المنتدى ..." منتدى فراشات الخيال" و المشاركة في بناءه و التالق في سماه....
بالضغط على زر التسجيل.
و شكراااا

منتدى فراشات الخيال

منتدى نسائي شامل يخص امور الدين و الدنيا و الاسرة و المجتمع
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  اليوميةاليومية  مكتبة الصورمكتبة الصور  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  
المواضيع الأخيرة
» فراشة الخيال
من طرف همسة شوق السبت مايو 07, 2016 2:33 pm

» احلى عضو ............
من طرف وفاء الايمان الإثنين فبراير 17, 2014 2:39 pm

» اقوال وحكم عن الحياة
من طرف وفاء الايمان الإثنين فبراير 17, 2014 2:37 pm

» اخر مشوار "امل القطامي"
من طرف وفاء الايمان الإثنين فبراير 17, 2014 2:28 pm

» القران الكريم
من طرف وفاء الايمان الإثنين يناير 20, 2014 4:13 pm

» يقال عندنا في العامية
من طرف وفاء الايمان الإثنين يناير 20, 2014 4:00 pm

» عاقبة الحجاب غير الشرعي
من طرف جهاد جوجو السبت يناير 18, 2014 6:16 pm

» حكم الاحتفال بالمولد النبوي الشريف
من طرف وفاء الايمان الإثنين يناير 13, 2014 12:53 am

» انشودة ياالله يارحمان حقق امانينا "سامي يوسف"
من طرف وفاء الايمان الإثنين يناير 13, 2014 12:28 am

» ذكرى مولد الرسول صلى الله عليه وسلم
من طرف وفاء الايمان الأحد يناير 12, 2014 11:46 pm

» همسات للقلوب المنكسرة
من طرف وفاء الايمان الأحد يناير 12, 2014 10:46 pm

» أنشودهـ من أنزل الامطـ ار لفرقـــــ صبا الفنية ــــــة
من طرف وفاء الايمان السبت ديسمبر 28, 2013 1:06 pm


شاطر | 
 

 الالعاب.. مضار و فوائد

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
فراشة الخيال
مديرة عامة للمنتدى
مديرة عامة للمنتدى
avatar

عدد المساهمات : 490
تاريخ التسجيل : 09/04/2011

مُساهمةموضوع: الالعاب.. مضار و فوائد   الأحد يناير 29, 2012 7:03 pm


اقدم لكم بعض فوائد ومضار الالعاب أرجو ان تنال اعجابكم :

1- أن هذه الألعاب تسلية بريئة للأطفال، وربما الكبار أحياناً كما لا يخفى عليك، لا سيما وأن الحياة المدنية قد تجعل من الخروج إلى المنتزهات وأماكن الترفيه أمراً صعباً، نظراً لانشغال الوالدين مثلاً، أو بسبب عدم ملائمة أوضاع كثير من المنتزهات للمستوى الديني أو الأخلاقي، فبمثل هذه الألعاب يحصل الطفل قدراً من اللهو البريء، مع إشباع قدر من حب المرح واللعب لديه.

2- كثير من هذه الألعاب، تحتوي على خطوات جيدة لتنمية الذكاء لدى الأطفال، ومع أنه ذكاء مخصوص بهذه اللعبة أو تلك، إلا أن له نفعاً من حيث العموم، وهذا يدخل فيه فائدة أخرى، وهي الفائدة الثالثة.

3- أن كثيراً من هذه الألعاب تحتوي على معلومات نافعة، قد تنمي معلومات الطفل وتجعله أكثر معرفة، لا سيما الألعاب التي تشرف عليها بعض الجهات الإسلامية، فإنها قد تحوي قدراً حسناً من المعلومات النافعة والطريفة في آنٍ معاً.

4- بعض هذه الألعاب قد تكون كالتدريب للطفل على التعامل مع جهاز الحاسوب، وتوفر جهداً مناسباً من تعليم الطفل، لأن المعاملة مع الجهاز تكون عن رغبة وتشوق، بخلاف الدرس الذي قد يفرض على الطفل إلزاماً.

فهذا طرف من الفوائد العامة التي يمكن تحصيلها من مثل هذه الألعاب، وأما عن المضار، والنتائج السلبية لهذه الألعاب فمن ذلك:

1- الضرر الصحي: حيث أن الطفل قد يمضي وقتاً طويلاً في اللعب أمام الشاشة مما يسبب له ضرراً في عينيه، نتيجة تعرضه لضوء الشاشة، ومع أن بعض هذه الشاشات تكون قد وضع لها المصفيات التي تقي العينين من خطر ضوئها، إلا أن هذا أمر محدود ونسبي، فإن الطول المفرط في الجلوس أمام هذه الشاشات سيضعف البصر مع مرور الزمن، أو يؤثر عليه على أقل تقدير.

2- الضرر الديني: فإن بعض هذه الألعاب تحتوي على أمور تخالف دين الإسلام كوجود بعض الصور العارية في بعض الألعاب، أو وجود بعض الأمور التي تؤثر على عقيدة المسلم، كأن تكون اللعبة تدور بين اثنين يتصارعان، ((واللاعب يوجه الصورة التي للمصارع الذي يضع الصلب على صدره))، بينما خصمه ليس عليه صليب، وهذا موجود ومعروف وقد نبهت عليه بعض وسائل الإعلام.

ويدخل في الضرر الديني الضرر الأخلاقي، كما أشرنا في كلامنا السابق، كوجود بعض الصور المخلة بالآداب، وهذا موجود ومشاهد في مثل هذه الألعاب بشكل غير قليل.

3- الضرر الاجتماعي: فإن بعض الألعاب تحتوي على طريقة تنمي العدوان في أخلاق الطفل، كلعبة المسدس الذي يطلق النار على مجموعة من الناس وهم هاربون منه، وهنالك عدد غير قليل من هذه الألعاب تحتوي على هذا المعنى الذي يجعل الطفل أكثر عدواناً وشراسة من طبيعته البريئة النقية.

4- الضرر الدراسي: فإن الطفل قد ينشغل بهذه الألعاب انشغالاً يضره عن تحصيل واجباته المدرسية، بل والدينية أيضاً كالتكاسل عن أداء الصلاة في وقتها، ونحو ذلك من الأمور اللازمة المفروضة.

5- ومن المضار التي قد وضعت فيها بعض البحوث والدراسات، ضعف تركيز الطفل نتيجة توسع خياله في مثل هذه الألعاب، فإن الطفل ربما صار يتخيل هذه الألعاب، وهذه الأفلام أيضاً تخيلاً يضعف تركيزه، ومن علامات ذلك، أنك تجد الطفل يصيبه الأرق وعدم سهولة النوم في الأوقات المبكرة المعتادة، وهذا يؤدي ضرورة إلى تأثر قوة حفظه وذاكرته.

فهذه إشارة عامة أيضاً إلى عموم المضار التي قد تترتب على مثل هذه الألعاب، ومثلها تماماً الأفلام الكرتونية، ولذلك فإن أفضل علاج لكل هذه المضار، أن يتم انتقاء نوعية الألعاب انتقاءً مناسباً متيقظاً من قبل الوالدين، بحيث لا يتركون المجال مفتوحاً أمام الأطفال ليختاروا ما شاؤوا من الألعاب، مضموماً إلى ذلك أن تكون أوقات اللعب محدودة، وفي أوقاتها المناسبة التي هي أوقات الفراغ، فلو جلس الطفل مثلا في اليوم أوقاتا متقطعة للعب، فهذا خير من الأوقات المتصلة الطويلة، التي تعود بالضرر على نظر الطفل أو قوته.


نصائح مهمة


وإلى جانب ذلك اقترحت هذه الدكتورة بعض الأعمال التي ينصح باتخادها من طرف اللاعبين ومن طرف الأسرة خاصة:

*محاورة وتوجيه الآباء لأبنائهم والإهتمام بهم عوض إهمالهم والإنغماس في أمور الشغل لأن الحوار أساس التفاهم وأساس حل كل مشكل ، *عدم استخدام العنف أبداً ضد هؤلاء الأطفال لأن هذا سيؤثر فيهم بشكل سلبي .

*يجب على الآباء والأمهات توعية أبنائهم بأخطار ألعاب الفيديو على صحة الإنسان .

*أن توضع قوانين وفترات زمنية محددة لكي يلعب فيها الطفل ومعاقبته حينما يتجاوزها .

هذه بعض الإيجابيات والسلبيات والنصائح ، وفي انتظار باقي آرائكم وأفكاركم الجديدة ...


ولا ننسى عدم الجلوس على الحاسوب لفترة طويلة
لانه يؤثر في صحة الانسان


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الالعاب.. مضار و فوائد
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى فراشات الخيال :: القسم الإجتماعي :: قسم الإسرة و المجتمع-
انتقل الى: